واشنطن: قال مسؤول أمريكي، اليوم الثلاثاء ، إن البيت الأبيض وافق على إمداد مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية في سوريا بالسلاح لدعم عملية استعادة مدينة الرقة من تنظيم داعش الإرهابي، وذلك برغم المعارضة القوية من أنقرة حليفة واشنطن لتلك الخطوة.

ولم يفصح المسؤول، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، عن جدول زمني لبدء تسليم السلاح للمقاتلين الأكراد الذين تعتبرهم أنقرة امتدادا لجماعة حزب العمال الكردستاني التي تخوض تمردا في تركيا.

وفي السياق ذاته أكدت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) النبأ، وقالت:" إن الولايات المتحدة ستزود مقاتلين أكراد في سوريا بالسلاح وسنطمئن تركيا بشأن ذلك، البنتاجون، كما سنجعل الأولوية في إمدادات السلاح للعناصر العربية بالتحالف الذي يقاتل لاستعادة الرقة، التي تعتبر معركة طويلة وصعبة".

يشار إلى أن البيت الأبيض أعلن اليوم الثلاثاء موافقة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على تمديد العقوبات ضد الحكومة السورية، وأوضح البيت الأبيض في بيان له أن ترامب مدد حالة الطوارئ الوطنية فيما يتعلق بسوريا لسنة أخرى، الأمر الذي سيؤدي إلى حجب ممتلكات بعض المسؤولين الحكوميين السوريين وحظر تصدير بعض المنتجات من سوريا إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

كل الاخبار