فلسطينيون ينتجون أغنية حزينة بالعبرية للأسير "شاؤول"




הפלסטינים מפיקים שיר עצוב בעברית לאסיר "שאול"
 

تناقل نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي أغنية باللغة العبرية موجهة للمجتمع الإسرائيلي وبالأخص لعائلة الجندي الأسير لدى كتائب القسام في قطاع غزة شاؤول آرون.

ولا تعرف الجهة التي أنتجت الأغنية التي حملت عنوان "أمي الغالية" بألحان حزينة واحتوت على  صور للجندي ووالدته وعبارات تهدف لإثارة مشاعر عائلته من أجل الضغط على الحكومة الإسرائيلية لإبرام صفقة تبادل أسرى لكنها تشبه مقطعا قديما قام القسام بإنتاجه لذات الغرض.

وتأتي الأغنية في عيد ميلاد آرون الذي يقبع في الأسر منذ العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة عام 2014.

وكانت كتائب القسام نشرت مقطعا تمثيليا يظهر "آرون" وهو يحاول التخلص من الأسر وهو داخل غرفة معتمة ليظهر بعدها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وهو يرتدي لباس مهرج ويقترب منه لإطفاء 3 شمعات من عمر أسره.