عاجـــل :

  صلح عشائري ينهي الخلاف بجاهة كبيرة تتوجه الي مستشفي الاقصي

 

 صلح عشائري ينهي الخلاف بجاهة كبيرة تتوجه الي مستشفي الاقصي

 

غزة - تمكن مخاتير ورجال إصلاح محافظة الوسطى ولفيف من الشخصيات الاعتبارية والمجتمعية من إتمام الصلح العشائري الكبير الذي اتم في توجه جاهة كبيرة الي مستشفي شهداء و كان في استقبالهم عائلة المصري ممثله في الاستاد سالم المصري

 

و تحدث الشيخ بسام خروف عن عائلة ابو عطايا قدم خلالها الاعتدار لعائلة المصري و الي طاقم مستشفي شهداء الاقصي و قدم الشكر الي عائلة المصري على العفو الكريم عن عائلة القاضي وعلى الصفح والكرم العربي الأصيل من عائلة المصري

 

اما الاستاذ سالم المصري تحدث في كلمته عن عائلة المصري عن ثمنينه لجهود رجال الاصلاح و اعلن ان العائلة تنازلت عن كافة حقوقها المادية والمعنوية وكل ما يترتب عن ذلك الحدث إكرامًا لله ورسوله وتحقيقًا للأمن والسلم في غزة

 

و تحدث الدكتور الجبري المدير الطبي ونائب مدير مستشفي شهداء الاقصي الشكر و الترابط الاسري في المحافظة الوسطي وانا طاقم ادارة المستشفي بحاجة الي كافة المواطنين الوقوف بجانب ادارة المستشفي

 

وقال المختار ابو تامر حمدان ان مخاتير المحافظة الوسطي يضرب أروع النماذج والأمثلة في تحقيق والوحدة والتصالح ومثمنا دور رجالات العشائر والإصلاح الذي يعتبر صمام أمان لنشر الحب والمودة والتقارب ونزع أي محاولة لتوتير العلاقة في المجتمع الفلسطيني وحث جميع العائلات على الاقتداء بهذه العائلات في العفو والمسامحة.

 

وأضاف « الفضل في هذا الصلح يعود إلى الله ثم إلى رجال الإصلاح الذين يواصلون جهودهم ليلا ونهارا كصمام أمان لإزالة أي خلاف ببن أبناء المجتمع الفلسطيني الواحد » وشكر عائلة المصري و الاستاذ سالم المصري و طاقم مستشفي شهداء الاقصي و دعا الجميع الي مساندة ادارة مستشفي شهداء الاقصي للتوفير الجو المناسب للعمل في ظل الظروف الصعبة