عاجـــل :

فتح ترد على دعوات مبعوث الرئيس الامريكي الداعية لمهاجمة حماس

 

رد عضو المجلس الثوري لحركة فتح والمتحدث باسمها أسامه القواسمي على دعوات مبعوث الرئيس الاميركي لعملية السلام جريسون غرينبلات بالقول: "إننا نضع يدنا بيد شعبنا لا غيره لإنهاء الاحتلال الاسرائيلي عن أراضي دولة فلسطين المحتله وعاصمتها القدس ، وأن تناقضنا كان وسيبقى مع الاحتلال الاسرائيلي".

 

وقال القواسمي في تصريح صحفي إن غرينبلانت "لا يفهم ولا يعرف قيادتنا الوطنية الفلسطينية الثابته على الحق، ولا يعرف من هو الشعب الفلسطيني المناضل وتاريخه ، فنحن لا نخلع جلدنا ولا نغير لوننا ولا نغير حقائق الامور ، ولا نقبل إلا بوضع الاولويات في مكانها الصحيح، وأن منطلقنا الاول والاخير في حركة فتح أن ننهي الاحتلال الاسرائيلي وأن نبني دولتنا المستقلة".

 

وشدد القواسمي أن غرينبلانت" لا يستطيع بسياسة دولته الظالمه أن يسلب حقوقنا في دولتنا ومقدساتتا، ومن ثم يدعونا الى تبديل اولوياتنا ، فنحن فقط من يحدد أصدقاءنا وأعداءنا وخصومنا".

 

وجدد غرينبلات تحريضه ضد حركة "حماس"؛ بدعوته السلطة الفلسطينية والحكومة الإسرائيلية إلى "التوحّد في جهد مشترك" ضد الحركة.

 

وكتب غرينبلات في مقال نشرته قناة "سي ان ان" الأمريكية على موقعها الإلكتروني، الجمعة، أن "حماس تختار طريق العنف، وتهاجم إسرائيل بتمويل إيراني، وتواصل بناء الأنفاق وإطلاق البالونات الحارقة"، على حد ادعائه.

 

وقال "على السلطة الفلسطينية التعاون مع إسرائيل، وتوحيد الجهود بينهما، من أجل التوصل إسقاط هذه الحركة (حماس)".