عاجـــل :

اجتماع ثلاثي بالقاهرة لبحث المصالحة الثلاثاء المقبل

 
كشفت مصادر اعلامية فلسطينية مُطلعة، أن جهاز المخابرات العامة المصرية، أرجأ اجتماعاً كان مقرراً لقيادة حركتي فتح وحماس في القاهرة اليوم، السبت، لمنتصف الأسبوع الجاري. 
 
وقالت المصادر، إنه من المرجح أن يُعقد اجتماع ثلاثي في القاهرة بعد غد الاثنين أو الثلاثاء على أبعد تقدير، لافتاً إلى أن ذلك مرتبط برد حركة حماس على ملاحظات حركة فتح فيما يتعلق بالورقة المصرية. 
 
 
وأوضحت المصادر، أن تمكين الحكومة من أكثر العقبات التي تواجه التفاهمات الجديدة بين فتح وحماس، حيث أن فتح تُصر على مسألة التمكين بشكل كامل قبل أي خطوة في المصالحة، في حين توافق حماس على المبدأ على أن يكون التمكين من لحظة استلام الوزير لمهامه في غزة، الأمر الذي ترفضه فتح، وتطالب بمراجعة كافة القرارات. 
 
 
وأضافت المصادر، أن حماس طرحت فكرة البدء في مشاورات تشكيل حكومة وحدة وطنية، تضم شخصيات فصائلية من الحركتين، الأمر الذي اعتبرته فتح إمكانية للعودة للمربع الأول وتكرار سيناريو 2007. 
 
 
وتابعت: "يمكن لحماس في أي وقت التنصل من اتفاق المصالحة والمضي قدماً بتفعيل حكومة على غرار حكومة إسماعيل هنية السابقة، وبالتالي نسف كافة جهود المصالحة"، وفق المصادر. 
 
 
وبينت المصادر، أن وصول وفد حركة حماس إلى قطاع غزة لا علاقة له بملف المصالحة، وأن ما سيجري بحثه داخل أروقة حماس بعيداً عن الملف والورقة المصرية، منوهةً إلى أن ملف المصالحة، سيكون هامشياً بالنسبة لحماس خلال اجتماعاتها الحالية.