للشاي الأخضر فوائد صحية تعرفي عليها

للشاي الأخضر فوائد صحية تعرفي عليها





يعتبر الشاي الأخضر أحد أفضل مضادات الأكسدة الطبيعية التي تقاوم بدورها الشقوق الحرة. بجانب أنه أيضا يفيد في عملية التمثيل الغذائي في الجسم. وتبدو أكبر فوائده في حماية الجسم من السرطان وأمراض القلب نتيجة إحتوائه على مضادات الأكسدة الطبيعية.

 

وأثبتت الدراسات السابقة أهمية تناوله للوقاية من أمراض السرطان، القلب والسكري. إضافة الى أنه يقلل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية. لكن الجديد هي الدراسة العلمية التي أجريت أخيراً مكتشفة قوة هذا المشروب في تعزيز الوظائف الإدراكية للدماغ وخصوصاً الذاكرة. فمع ازدياد المشاكل النفسية والعصبية التي يعاني منها الإنسان في يومياته أتى العلم ليكشف الحلّ موجوداً في أكواب الشاي الأخضر.

 

اقترحت الدراسات السابقة أن الشاي الأخضر قد يكون له تأثير مفيد على الوظائف المعرفية في الدماغ. لكنها لم تحدد حقيقة هذا التأثير إلى أن أجرى فريق من الباحثين في مستشفى جامعة بازل في سويسرا يرأسه كل من البروفيسور Christoph Beglinger والبروفيسور Stefan Borgwardt دراسة تكشف تأثير الشاي الأخضر على أعصاب الانسان.

 

للشاي الأخضر فوائد صحية جعلت منه أفضل شراب على الإطلاق من الناحية الصحية، وأهمها:

 

- يساعد على حرق الدهون.

 

- يساعد على تسريع عملية الأيض؛ لأن تأثيره المضاد للأكسدة يساعد الكبد على أداء وظيفته بشكل أكثر فعالية.

 

- إن شرب الشاي الأخضر ثلاث مرات يومياً يحرق 200 سعر حراري إضافي يومياً.

 

- كذلك وجد الأشخاص الذين يتناولون الشاي الأخضر أن الطاقة لديهم تعززت بشكل كبير، وعلاوةً على ذلك يخفض الشاي الأخضر مستوى السكر في الدم، والذي يعتبر مسؤولاً عن خزن الجلوكوز على شكل شحوم، ولذا فإن تخفيض مستوى السكر يخفض أيضاً مستوى الشحوم المخزونة في الجسم.

 

- يحمي القلب من الأمراض.

 

- يخفض مستوى الكولسترول في الدم؛ لأن تأثيراته المضادة للأكسدة تمنع تأكسد الكولسترول الضار في الشرايين.

 

- يمنع تشكل الجلطات الدموية غير الطبيعية، وأن له نفس فعالية الأسبرين في هذا المجال.

 

- يزيد مستويات الكولسترول النافع الذي يساعد على إزالة الصفائح الدهنية من جدران الشرايين.

 

- يساعد في تخفيض ضغط الدم.

 

- يحمي من الإصابة بمرض السكري.

 

- يساعد على الوقاية من التسمّم الغذائي .

 

- ونظراً لأن الشاي الأخضر يقتل البكتيريا فإن شربه مع الوجبات يمكن أن يخفض خطر الإصابة بالتسمم الغذائي البكتيري، ويمنع نمو البكتيريا في الأمعاء، ويساعد على نمو البكتيريا النافعة في الأمعاء.

0
0
0
s2sdefault