عرض للكمنجاتي في متحف درويش برام الله

 

رام الله - قدم مركز الكمنجاتي للموسيقى مساء الإثنين عرضاً موسيقياً في متحف محمود درويش في مدينة رام الله.

وقدم التخت الشرقي بقيادة خالد صدوق أغنيتي "سنرجع يوماً" للفنانة فيروز، و"في يوم وليلة" للفنانة وردة، كما قدمت أوركسترا الكمنجاتي بقيادة دانيلة ومنتصر الجبريني مقطوعة أخرى، بينما شارك في العزف المنفرد كل من: محمد أبو علية، وندى جعوان، وسامي عامر، وسارة أبو يوسف، ونسرين زهران، ولما أبو فارس، ويارة المصري، وكاتيا فواضلة، وبيان معتز، ولجين منصور، وزين إسماعيل، وليال غصوب، وياسمين مهوي، وطوني امسيح، وفارس الزهيري، وحسام زكارنة، وناردين أبو شوشة، وتالين أبو الحسن، وطارق أبو خضر، ورحى الروم، وأحمد يقين، ورندة أبو عين، وتالا العناني، وطارق إلياس، ودانيلة ويليامز، ومجد كرزم، وألما ديتيل، وخليل أبو عين، وناصر أبو عين، وأيهم عايش.

وكان هناك حضور لعدة آلات، منها: الكمان، والتشيلو، والكونترباص، والقانون، والبيانو، والعود، والكلارنيت، والبزق، والإيقاعات، والترومبيت.

تأسست جمعية الكمنجاتي عام 2002 في مدينة أونجيه الفرنسية، ثم انتقلت إلى رام الله في فلسطين، وتم اعتمادها في سجل الجمعيات الخيرية عام 2004، وبدأت التدريس في مخيمي شاتيلا وبرج البراجنة في لبنان عام 2008، وذلك بمبادرة من الفنان الفلسطيني رمزي أبو رضوان ابن مخيم الأمعري في مدينة رام الله، وللكمنجاتي الآن عدة فروع في عدة مدن فلسطينية تقوم بتعليم الموسيقى للأطفال الموهوبين.

0
0
0
s2sdefault

                  Web Backlinks