القاهرة -  أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أهمية رفع القيود المفروضة على توريد السلاح للجيش الليبى، مؤكداً أنه الركيزة الأساسية للقضاء على خطر الإرهاب في ليبيا.

 

وشدد السيسي، خلال استقباله القائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر، اليوم السبت، على "ضرورة وقف تمويل التنظيمات الإرهابية ومدها بالسلاح والمقاتلين، والتصدي لمختلف الأطراف الخارجية التي تسعى إلى العبث بمقدرات الشعب الليبي"،حسب بيان أصدرته رئاسة الجمهورية.

 

وأكد البيان أن حفتر ثمّن جهود مصر لمساعدة مختلف الأطراف الليبية للوصول إلى توافق، معربا عن تقديره لحرص مصر على ضمان استقرار الوضع في ليبيا في ظل الروابط الأخوية التي تجمع الشعبين.

كل الاخبار