تعرضت طفلة تبلغ من العمر 5 سنوات للاغتصاب، وقام أهلها بنقلها إلى مستشفى دمياط العام لإجراء الإسعافات اللازمة لها.

 

ترجع تفاصيل الواقعة عندما قامت أسرة الطفلة "هنا.ع.أ" البالغة من العمر 5 سنوات من قرية إسكندرية الجديدة بدمياط باصطحابها إلى مستشفى دمياط العام غارقة فى دمائها، جراء نزيف بسبب الاعتداء الجنسى عليها، وتم إجراء جراحة سريعة لها وتحرر عن ذلك محضر بالواقعة برقم 7171 إدارى نقطة شرطة مستشفى دمياط العام، تمهيدا لاتخاذ الإجراءات القانونية وكشف ملابسات الواقعة.

 

ولم تتهم الأسرة أحدًا بارتكاب الواقعة. ويأتى ذلك وسط محاولات تكتم من الأسرة حول ملابسات الواقعة خوفًا من الفضيحة.

صحيفة الحوادث