أطلق الموقع الإجتماعي الإنساني حلّوها خدمته الجديدة “ألو حلّوها” بناءً على طلب جمهور الموقع الذي يرغب بالتواصل مع الخبراء والأخصائيين ومدربي الحياة في جلسات إستشارية خاصة على الإنترنت لمناقشة ما لا يمكن حله من خلال خدمة الأسئلة والإجابات المكتوبة التي أطلقها موقع حلّوها في عام 2015 وما زالت تشهد إقبالاً كبيراً حتى الآن مع ما يقارب المليوني مستخدم فريد و12 مليون مشاهدة.

لذلك، جاء مركز “ألو حلّوها” مكملاً لرؤية موقع حلّوها التي تتمحور حول نشر السعادة من خلال حل مشاكل الآخرين ومساعدتهم على فهم أنفسهم وتقبل ذواتهم، وتعزيز مقدرتهم على التعامل مع مشاكلهم ومع من حولهم بطريقة صحية ومتوازنة. حيث يمنح “ألو حلّوها” المستخدمين العرب في كل مكان فرصة إختيار الخبير المناسب من بين مجموعة من المختصين في مجالات تطوير الذات وإدارة الحياة والإرشاد النفسي والروحي وغيرها من التخصصات التي تقع تحت مظلة التنمية البشرية، إضافة إلى خبراء تربية الطفل والإستشارات الزوجية والتغذية الطبيعية والقانون. كما يحق للمستخدم إختيار طريقة التواصل المناسبة مع الخبير، سواء بالفيديو أو الصوت أو حتى المحادثة النصية (الدردشة)، وذلك في الموعد الذي يختاره وللمدة الزمنية التي تناسبه والتي قد تمتد من 15 دقيقة ولغاية ساعة كاملة.

وقد تم إختيار خبراء حلّوها من مختلف الدول العربية، بمختلف الخبرات والمؤهلات العلمية والعملية التي تسهم في التغيير وترك بصمة في حياة الآخرين من خلال مساعدتهم على الشعور بالرضا والسعادة.

يذكر أن موقع حلّوها قد حصد أكثر من 100 مليون قراءة، معظمها من السعودية والإمارات والأردن والعراق وسوريا.

تقول مني أبو سليم رئيسة الموقع أنه بدأ كحلم، واليوم هو حقيقة قوية في عالم الإعلام الاجتماعي الرقمي.. هو رسالة منها لكل إنسان، وبالأخص لكل امرأة.. أن الأحلام بدون عمل، هي فقط مجرّد أمنيات أخرى.

وطالبت مني أبو سليم كل شخص يشعر بالتوتر أو الضيق أو الإحباط، أو أي إمرأة تواجه مشكلة في التعامل مع زوجها أو صديقتها أو حتى مع ابنها المراهق، أو إن كانت تحتاج لاستشارة أو نصيحة في أي من مجالات الحياة الأسرية أو الإجتماعية أو العاطفية أو التربوية أو الروحية أو حتى الغذائية والقانونية، أن تقوم بزيارة “ألو حلّوها” لحجز موعد استشارة مع الخبير المناسب.

كل الاخبار

فحص شيكات الشـؤون

الشؤون الاجتماعية

فحص كوبونات الوكاله

كوبونات الوكالة غزة